افضل حمية غذائية لمرضى السكري Best Diabetes Diet

لا توجد حمية غذائية واحدة لمرض السكري ، جميع الأطعمة المفيدة لمريض السكري هي مفيدة أيضاً لللأخرين ، لكن المؤشر الذي يجب أن يتقيد به مريض السكري في هذه الحالة هو كمية الكربوهيدرات التي يستهلكها يومياً ، لأن الكربوهيدرات تؤثر على المستويات السكر في الجسم أكثر بكثير مما تفعل الدهون والبروتينات . ولكن يتم أيضاً تحديد كميات الدهون والبروتين التي يسمح لمرضى السكري بتناولها في حميتهم.

الإختيارات الجيدة في مجال الحمية الغذائية يمكن أن تبقي مستويات السكر لديك تحت السيطرة ، يجب إستشارة الطبيب لتحديد أنواع الأطعمة و وقت تناولها المناسب . في العادة يستعمل الطبيب أو الخبير الغذائي مؤشر يطلق عليه المؤشر الجلايسيمي Glycemic Index وهو عبارة عن تصنيف لمدى تأثير الأطعمة المختلفة على مستويات السكر في الدم ، فالأطعمة الموجود في قمة المؤشر الجلايسيمي ترفع مستويات السكر لديك أكثر من الأطعمة الموجود في قاع المؤشر.

Diet حمية

نصائح لتصميم الحمية الغذائية الخاصة بالسكري

  • التنوع في حميتك  : بإضافة الخضراوات والفواكه والحبوب الكاملة ، بالإضافة إلى المكسرات والبروتينات.
  • راقب السعرات الحرارية : الجنس والعمر ومستوى النشاط يقرر كمية السعرات الحرارية التي يمكن لك تناولها يومياً. راقب التغيرات الحاصلة وزنك بشكل دوري.
  • أكثر من الألياف الغذائية في حميتك : ويمكن الحصول عليها من خلال الأطعمة النباتية من مثل الحبوب الكاملة والفواكه والخضراوات والبقوليات و المكسرات . أثبتت الدراسات أن مرضى السكري من النوع الثاني الذين يتناولون حميات غنية بالألياف يمكن لهم تحسين مستويات السكر والكولسترول في الدم.

كم يمكن لك أن تتناول من الطعام في حميتك الغذائية ؟

يجب أن تتقيد بحجم الطعام الموضى به في حميتك الغذائية وعدم تجاوزه ، لأن ذلك يقود إلى تكوين الدهون وإكتساب الوزن ، وزيادة الوزن تسبب مشاكل في إستجابة الجسم لتأثيرات الأنسولين.

لا تفوت عليك وجبات الطعام ، وتناول الطعام بطريقة منتظمة كل يوم ، إذا كان لديك دواء تتعاطاه، فتناول الأطعمة مع موعد الدواء يومياً.

ما هي التغيرات العلاجية لنمط الحياة في الحمية الغذائية؟

إذا كان لديك معدلات مرتفعة من الكولسترول في الدم  بالإضافة إلى السكري فقد يوصيك الطبيب بإجراء تغيرات في نمط حياتك يطلق عليها التغيرات العلاجية لنمط الحياة أو Therapeutic Lifestyle Changes . وهي عبارة عن خطة تتضمن تخفيض مستويات الكولسترول وإنقاص الوزن الزائد بالإضافة إلى زيادة النشاط البدني ، وكل ذلك لوقاية المريض من أمراض السكر وباقي أعراض مرض السكري.

هذه التغيرات العلاجية قد تشمل :

  • إنقاص نحو 30% من الوزن.
  • تقرير نسبة الدهون التي يمكن لك إستهلاكها يومياً بالإضافة إلى نوعيتها.
  • زيادة نسبة الكربوهيدرات في الحمية الغذائية إلى نحو 60%.
  • تناول نحو 50 جرام من الألياف الغذائية يومياً.
  • تخصيص نحو 20% من حميتك الغذائية للبروتين.

هل يمكن لك إضافة السكر إلى حميتك؟

إن كمية بسيطة من السكر في حميتك الغذائية لا يمكن لها أن تضرك طالما أنك تبقيها جزء متكامل من الحمية وتحافظ على كميات محدودة منها. فالسكر لا يرفع مستويات الجلوكوز في الدم أكثر مما تفعل النشويات الموجودة في الأطعمة الأخرى.

تذكر بأن السكر هو عبارة عن كربوهيدرات ، عندما تقرر كميات الكربوهيدرات المخصصة في حميتك يمكن لك إستبدالها بكمية مساوية لها من السكر ، ويجب عليك فحص مستويات السكر في الدم بشكل دوري. كما يجب أن تقرأ الملصقات الغذائية الموجودة في بعض الأطعمة لتعرف تماماً كمية السعرات الحرارية والدهون التي تحويها في كل 100 جرام. يجب أن تحذر من وجود السكريات في حميتك الغذائية لأنها قد تؤدي إلى حصول الإسهال وإضطرابات في جهاز الهضمي.


التعليقات
  1. سلطاني أنبس:

    كيف يمكن اجتناب إصابة بعض الأعضاء في الجسم عن طريق الأغدية

  2. فوزية قربوعة:

    أود الحصول على جدول للحمية لمرضى السكري النوع الثاني

لن يتم نشر بريدك الالكتروني للعامة ، الحقول المطلوبة معلمة بالعلامة '*'

*

good food طعام مفيد

افضل اطعمة لمرضى السكر والضغط معا Diabetes & blood Pressure

Vinegar الخل

افضل عشر اطعمة لمرضى السكري أو مأكولات لارتفاع السكر