هل يسبب مرض السكري الجفاف في الجسم Dehydration ؟

يحدث الجفاف Dehydration في حالة النقص الشديد في مستوى السائل الموجود في الجسم مما يؤثر سلباً على عمله ويخرجه عن حالته الصحية، وتشهد الإصابة بالجفاف مجموعة من الأعراض المؤذية ومنها العطش الشديد والدوخة وانخفاض مستوى ضغط الدم وغيرها. ومن العوامل التي قد تؤدي إلى إصابة جسم الإنسان بالجفاف الإصابة بالإسهال والتقيؤ وغيرها.

وتكثر الإصابة بالجفاف في وسط المصابين بمرض السكري  مما يجعل الكثيرين من المصابين بهذا المرض يثيرون السؤال التالي: هل يمكن أن يكون السكري من العوامل التي تسبب الجفاف؟

وقبل أن نرد على إجابة هذا السؤال نحتاج إلى التعرف على الأعراض التي ترافق هذه الحالة.

أعراض الإصابة بالجفاف

تضم الأعراض الأولية للإصابة بالجفاف ما يلي:

  • العطش الشديد
  • جفاف الفم و العيون
  • الصداع
  • تغير لون البول إلى الأصفر الداكن
  • الدوخة

وفي حال استمر الجفاف وازدادت حدته فإن المصاب قد يواجه الأعراض الآتية:

  • ضعف القدرة على التركيز
  • انخفاض في مستوى ضغط الدم
  • سرعة في نبضات القلب أو ضعفها
  • غور العينين، أي انقباضهما إلى الداخل
  • شعور المصاب بالكسل والسبات

مرض السكري والجفاف

تشهد الإصابة بمرض السكري افتقار جسم الإنسان لما يكفيه من الأنسولين وهو الهرمون المسؤول عن تنظيم مستوى السكر في الدم الذي يحصل عليه الإنسان من الطعام الذي يتناوله، كما ويعمل الأنسولين على نقل ذلك السكر إلى الخلايا ليتم تحويله إلى طاقة تساهم في نمو الخلايا وبقائها على قيد الحياة. وغياب الكمية الكافية من الانسولين بالتأكيد سيؤدي إلى ارتفاع منسوب السكر في الدم، مما يؤدي إلى تشكل العديد من الأعراض المؤذية ومنها الجفاف.

فعند ارتفاع مستوى السكر في الدم وبقاءه على ذلك لفترة طويلة تتلقى الكليتين بلاغاً بضرورة العمل على إزالة كمية السكر الزائدة في الدم، فتقوم الكليتين بسحب ذلك السكر من الدم وتحويله على شكل بول ليتم تفريغه خارج الجسم عن طريق الجهاز البولي. ومما لا شك فيه أن هذه العملية يتخللها استهلاك كمية من الماء الموجود في الدم، مما يسبب شعور الإنسان بالعطش وحاجته إلى تعويض الماء الذي فقده.

وفي حال قابل الإنسان ذلك بتناول كميات كافية من الماء فإن ذلك سيحمي جسمه من الإصابة بالجفاف وذلك لاستيعابه ما يحتاجه من الماء من الخارج، أما لو تجاهل الإنسان شرب الماء أو لم يستطع الحصول عليها في الوقت المناسب، فإن ذلك سوف يجعل الجسم يلجأ إلى اتخاذ الخيارات الأخيرة، والتي تتمثل في قيامه باستعمال  الماء المخزن في خلاياه، مما يؤدي إلى حدوث الجفاف العام في الجسم بما في ذلك جفاف الفم.

عوامل أخرى قد تسبب الجفاف

هناك عدة عوامل ترفع من خطر إصابة  الإنسان بالجفاف خصوصاً إذا ترافق حدوث بعضها في الوقت نفسه، ومن تلك العوامل:

  • الإسهال
  • التقيؤ
  • عدم تناول كميات كافية من السوائل
  • بذل مجهود كبير
  • الجو الحار
  • تناول الكحول

الجفاف ومرض السكر الكاذب

يعد مرض السكر الكاذب من العوامل التي تؤدي إلى إصابة الإنسان بالجفاف، وهذا المرض ليس له علاقة بمستوى سكر الدم وارتفاعه، بل ينتج عن عدم مقدرة الجسم على تنظيم مستوى الماء الموجود فيه على نحوٍ صحيح، مما يؤدي إلى كثرة التبول عند الإنسان وشعوره بالعطش الشديد وهذا يرفع من احتمالية إصابته بالجفاف. وهذه الاعراض هي السبب في تسمية هذه الحالة بمرض السكر الكاذب لتشابهها بأعراض مرض السكري. ويمكن علاج هذه الحالة بتزويد الجسم بما يحتاجه من السوائل.

طرق الوقاية

يمكن لمريض السكري الوقاية من الجفاف وذلك باتباع النصائح والارشادات التالية:

  • الحفاظ على استقرار مستوى السكر في الدم، وذلك باتباع النظام الغذائي الصحي والمتوازن وتناول الأدوية التي يصفها الطبيب للمريض.
  • الإكثار من شرب الماء لما لها من دور كبير في الحفاظ على صحة الإنسان وحمايتها من بعض المشاكل المحتملة.
  • الإقلاع عن تناول الكحول
  • تجنب الأعمال والتمارين المنهكة للبدن.

التعليقات
  1. لا يوجد تعليقات حتى الأن ، بادر بكتابة تعليق جديد!

لن يتم نشر بريدك الالكتروني للعامة ، الحقول المطلوبة معلمة بالعلامة '*'

*

مرض السكري والامساك ، هل يسبب السكري الامساك وما العلاقة بينهما؟

الدوخة dizziness

هل يسبب مرض السكري الدوخة أو الدوار Dizziness وفقدان التوازن ؟