مرض السكري وشرب القهوة ، فوائد وأضرار القهوة لمرضى السكري.

تعد القهوة من أكثر المشروبات شيوعاً في العالم، ناهيك عن حضورها التاريخي الطويل حيث دخلت القهوة في عالم الشهرة منذ القرن السابع عشر للميلاد لما تتمتع به من مذاقٍ طيبٍ ولذيذ، فضلاً عن الفوائد الجمة التي تمدها بجسم الإنسان، فمن فوائدها قدرتها على حماية الجسم من العديد من الأمراض المختلفة ومن ضمنها الجلطات الدماغية وأمراض القلب والزهايمر والخرف وغيرها. وفوائد القهوة الجمة تجعلنا نثير السؤال التالي: هل يمكن أن تساعد القهوة في وقاية الإنسان من الاصابة بمرض السكري، وهل هي مفيدةٌ  للمصابين بهذا المرض؟

شرب القهوة coffee ومرض السكري

قبل التطرق إلى إجابة هذا السؤال نريد أن نقدم لمحة بسيطة عن مرض السكري.

مرض السكري

يعتبر مرض السكري من الأمراض المزمنة الشائعة جداً والتي يزداد انتشارها في كل وقت، ويُعرف مرض السكري عموماً بأنه الحالة التي تشهد وجود خللٍ في إنتاج هرمون الأنسولين المسؤول عن تنظيم مستوى السكر في الدم ونقله إلى خلايا الجسم ليتم تحويله إلى طاقة تستهلكها الخلايا أو تخزنها لوقت الحاجة. عدم إنتاج الأنسولين بشكلٍ كافٍ يؤدي إلى ارتفاع مستوى السكر وهذا الارتفاع يرافقه العديد من الاعراض المؤذية ومنها العطش الشديد وكثرة التبول وإفراز العرق بكثرة و الارتعاش وصعوبة التئام الجروح وغيرها، بل إن استمرار ارتفاع مستوى السكر مع مرور الزمن قد يرفع من احتمالية تعرض المريض للعديد من المضاعفات التي قد تهدد حياته ومنها الجلطات الدماغية والأمراض القلبية وغيرها.

لذلك يضطر المصابين بهذا المرض إلى تناول الأدوية اللازمة واتباع النظام الغذائي الصحي الأمثل ليتمكنوا من ضبط المرض والحفاظ على استقرار مستوى السكر في الدم.

القهوة ومرض السكري

تحتوي القهوة على الكثير من الفوائد، ومن ضمن تلك الفوائد أنها تقلل من خطر الإصابة بمرض السكري من النوع الثاني، وذلك لعدة عوامل ومنها أن القهوة تمتاز باحتوائها على جزيئات البولي فينول التي يتوفر فيها مجموعة من الخصائص المضادة للأكسدة والتي يعتقد إلى حد كبير أن يكون لها دور في وقاية الإنسان من العديد من الامراض ومنها مرض السكري من النوع الثاني، إضافة إلى ذلك تضم القهوة عنصري المغنيسيوم والكروم وزيادة نسبة هذين العنصرين في الجسم من شأنه أن يقلل من خطر الإصابة بمرض السكري من النوع الثاني أيضاً. لذلك ينصح الأطباء الأشخاص غير المصابين بمرض السكري بالاستمرار في تناول القهوة لما فيها من خصائص تقلل من خطر الإصابة بهذا المرض.

ومن ضمن الفوائد الأخرى التي تتمتع بها القهوة ما يلي:

  • تقلل من خطر الإصابة بالكثير من الامراض ومنها الخرف والزهايمر والشلل الارتعاشي والجلطات الدماغية وبعض أنواع السرطان وأمراض القلب.
  • تحمي الكبد من التليف
  • تخفف من آلام العضلات الناجمة عن بذل الجهد والتمارين الرياضية.
  • تقلل من خطر الإصابة بالنقرس
  • تحمي الشبكية من التلف
  • تساعد في حماية اللثة من الأمراض

ولكن لابد من التنويه هنا إلى أن هناك ما قد يؤدي إلى انخفاض مستوى الفائدة التي تعود بها القهوة على الجسم وما قد يزيد من فرص الإصابة بمرض السكري، لا التقليل منها، ويتمثل عامل الخطر هذا بإضافة السكر إلى القهوة، لذلك ينصح الأطباء بشرب القهوة الخالية منه.

هل القهوة مفيدة لمرضى السكري؟

على الرغم من الفوائد الجمة التي تتمتع بها القهوة إلا أنها تعتبر من المشروبات التي ينبغي على المصابين بمرض السكري تجنبها، حيث تشير الدراسات الطبية إلى أن مادة الكافيين الموجودة فيها تعمل على ارتفاع مستوى السكر في الدم إلى جانب تسببها في التقليل من فعالية الأنسولين عند المصابين بمرض السكري من النوع الثاني.

كما ويمكن أن تخلف تلك المادة الموجودة في القهوة مجموعة من الآثار الجانبية حال الإكثار من تناولها حتى لو كان الإنسان سليماً من المرض ومن تلك الآثار:

  • القلق وانعدام الراحة النفسية
  • الصداع

إن الأضرار السابق ذكرها لا تعني فقدان الأمل في شرب القهوة، حيث يمكن للمصابين بالسكري أن يتناولوا القهوة، ولكن أي قهوة؟ هل تلك القهوة التي تحتوي على الكافيين و السكر؟

يرى الأطباء بإمكانية المصابين بمرض السكري من شرب القهوة الخالية من مادة الكافيين والسكر، فهذا النوع من القهوة لن يسبب ارتفاع مستوى السكر في الدم ولا الضعف في فعالية الأنسولين.


التعليقات
  1. لا يوجد تعليقات حتى الأن ، بادر بكتابة تعليق جديد!

لن يتم نشر بريدك الالكتروني للعامة ، الحقول المطلوبة معلمة بالعلامة '*'

*

avocado الأفوكادو

مرض السكر والأفوكادو Avocado ، ماهي فوائد الافوكادو لمرضى السكري؟

مرض السكري وفاكهة الكيوي Kiwi

مرض السكري وفاكهة الكيوي Kiwi ، ما هي فوائد الكيوي لمرضى السكري ؟