ما هو تاثير مرض السكري على الاسنان Diabetes and Teeth

لماذا تنظيف الأسنان مهم لمرضى السكري؟ وما علاقته بالأمر؟ و كيف يمكن لك عزيزي مريض السكري وقاية وحماية أسنانك من هذه الأمراض . عندما يصاب الشخص بالسكري فإن أعراض المرض تمتد إلى أغلب أنحاء الجسد وهذا يشمل الأسنان واللثة أيضاً ، ولحسن الحظ كما الحال مع العديد من أعراض المرض ، يمكن الوقاية منها بإتخاذ إجراءات بسيطة …

 dentist الأسنان 2

أمراض الأسنان المرتبط بمرض السكري

إذا كنت مصاباً بمرض السكري من النوع الأول أو الثاني ، أو لديك مشاكل في إدارة مستويات السكري في دمك ، فإن ذلك يرفع إحتمالية إصابتك بأمراض الأسنان واللثة و منها :

1- تسوس الأسنان

يحوي الفم على الكثير من أنواع البكتيريا ، وفي الحالة الطبيعية يتكون التسوس بسبب تراكم السكريات والنشويات وبقاءها في الفم ما يزيد من إزدهار مستعمرات الكتيريا هناك ، وإلحاقها الضرر على الأسنان خاصة طبقة المينا السطحية ، إن إرتفاع مستويات السكر في الدم يزيد من هذه المشكلة ، لذا يجب على مرضى السكري من النوع الأول والثاني أن يراقبو بشكل جيد مستويات السكر في دمهم ، لأن ذلك هو المفتاح لتفادي الإصابة السريعة بتسوس الأسنان.

2-إلتهابات اللثة

بسبب ضعف المناعة والقدرة على مقاومة البكتيريا لدى مرضى السكري يسهل على هذه البكتيريا الإزدهار السريع والتسبب بالكثير من المتاعب والأمراض ومن بينها إلتهاب اللثة ، حيث تبدأ اللثة بالإنتفاخ والتورم وتنزف ، والسبب في هذا الإلتهاب هو تراكم البكتيريا وتكوينها لمادة الجير Tartar على قواعد الأسنان وتتصلب هناك وتضغط على جزء من اللثة وهذا ما يؤدي إلى حساسية اللثة وتهيجها وفي النهاية الإصابة بالإلتهاب.

3- مشاكل ومضاعفات متقدمة

في حالة عدم علاج إلتهاب اللثة يمكن أن يؤدي ذلك إلى مضاعفات أكثر خطورة وإنتشار للإلتهابات في الفم والعظام والأنسجة التي تدعم الأسنان ، يمكن أن يؤدي ذلك في النهاية إلى تآكل اللثة من الأسنان وبدء تساقطها . اللثة لدى مرضى السكرس تكون قاسية وجافة وأكثر عرضة للأمراض والإلتهابات ، والتي حين الإصابة بها يصبح من الصعب السيطرة على إنتشارها ، كما ان هذه الإلتهابات يمكن أن تؤثر في على مستويات السكر في الدم لدى المريض ما يقود إلى المزيد من المتاعب الطبية.

كيف يمكن الوقاية من تأثيرات السكري على الأسنان؟

  • قم بضبط مستويات السكر لديك وتجنب إرتفاعها وذلك من خلال الوسائل التقليدية كالحمية الغذائية والتمارين الرياضية والإلتزام بجرعات الأنسولين الخاصة بك.
  • قم بتنظيف الأسنان مرتين يومياً على الأقل ، في الصباح والمساء ، وبشكل مثالي بعد كل وجبة طعام رئيسية أو خفيفة. حاول إستخدام فرشاة ناعمة الشعر و معجون أسنان غني بالفلورايد. تجنب فراشي الأسنان القاسية أو إستخدام فراشي الأسنان الكهربائية لأنها تسبب تهيّج للثّة ، وحاول إستبدال فرشاة الأسنان كل ثلاث أشهر.
  • إستخدم خيط الأسنان ، مرة واحدة على الأقل خلال اليوم ، خيط الأسنان يساعد في إزالة البلاك من بين الأسنان وتحت اللثة.
  • قم بزيارة طبيب الأسنان ، للإطمئنان على صحة أسنانك واللثة على الأقل لمرتين في العام.
  • تأكد بأن طبيب الأسنان يعرف عن إصابتك بالسكري ، في كل زيارة لطبيب الأسنان تأكد بأن الطبيب يعرف بإصابتك بالمرض ولديه القدرة على التواصل مع طبيبك الخاص بالسكري للمساعدة في إدارة المرض.
  • أبلغ طبيبك بأي أعراض ، كنزيف اللثة أو تغير في لونها أو أي ألالام أخرى في الأسنان والفم.
  • توقف عن التدخين ، التدخين عادة مضرّة للصحة وخاصة في حالة مرض السكري فهي تزيد من مضاعفات المرض ، بما في ذلك الأسنان واللثة ، إذا كنت من المدخين حاول الإقلاع فوراً أو إستشر طبيبك لإرشادك لأفضل الطرق للتوقف عن التدخين.

التعليقات
  1. لا يوجد تعليقات حتى الأن ، بادر بكتابة تعليق جديد!

لن يتم نشر بريدك الالكتروني للعامة ، الحقول المطلوبة معلمة بالعلامة '*'

*