هل يسبب مرض السكري الدوخة أو الدوار Dizziness وفقدان التوازن ؟

تدخل الدوخة أو الدوار Dizziness ضمن المشكلات الصحية الشائعة والتي لا تصنف بحد ذاتها كمرض من الأمراض بل ما هي إلا عرض من الأعراض التي ترافق الإصابة بشريحة مختلفة من الأمراض أو المشاكل المرضية ومن بينها فقر الدم وأمراض الأذن الداخلية. ويمكن تعريف الدوخة أو الدوار بأنها حالة من عدم التوازن يمر بها الإنسان تفقده القدرة على التركيز والقدرة على الاستمرار في الوقوف أو استكمال النشاطات والمهام التي يقوم بها.

الدوخة dizziness

ويعتبر السكري من الأمراض التي قد تسبب شعور الإنسان بالدوخة وهذا يرجع إلى مجموعة من الأسباب سنتطرق إليها في هذا المقال، ولكن وقبل الحديث عن تلك الأسباب لابد وأن نقدم لمحة بسيطة عن مرض السكري.

مرض السكري

يرجع مرض السكري إلى الحالة التي تكون فيها البنكرياس عند الإنسان غير قادرة على إفراز كميات كافية من هرمون الأنسولين أو عدم قدرتها على إنتاجه من الأصل مما يؤدي إلى عدم استقرار مستوى السكر الدم وارتفاعه لأن الأنسولين هو المسؤول عن تنظيم ذلك السكر.

ارتفاع مستوى السكر يرافقه مجموعة من الأعراض ومنها العطش والجوع الشديد والإرهاق وإفراز الجسم كميات كبيرة من العرق وكثرة التبول والارتعاش وصعوبة التئام الجروح في مدتها الطبيعية، ناهيك عن مجموعة من المضاعفات الخطيرة التي قد يؤدي استمرار ارتفاع السكر اليها مع مرور الزمن ومن تلك المضاعفات أمراض القلب والجلطات الدماغية و أمراض العين كالساد والجلوكوما وأمراض الجلد وغيرها.

يوجد نوعان رئيسيان من مرض السكري وهما مرض السكري من النوع الأول ويرجع سبب الإصابة به إلى قيام جهاز المناعة بمهاجمة الخلايا التي تفرز هرمون الأنسولين، أما النوع الآخر فهو مرض السكري من النوع الثاني وهو النوع الذي لم يتوصل العلماء إلى الأسباب الحقيقية وراء الإصابة به ولكنهم اعتقدوا بوجود بعض العوامل التي ترفع من خطر الإصابة به كالسمنة. وهناك نوع ثالث يحمل إسم مرض السكر الحملي تصاب به النساء أثناء فترة الحمل.

مرض السكري والدوخة

يعد الشعور بالدوخة من المضاعفات التي قد تنتج عن الإصابة بمرض السكري وذلك لعدة أسباب وهي:

  • ارتفاع مستوى السكر في الدم، حيث أن استمرار الارتفاع في مستوى سكر الدم قد يؤدي إلى إصابة المريض بالجفاف نتيجة قيام الجسم بإفراز كميات كبيرة من البول للتخلص من السكر الزائد، والجفاف من العوامل التي قد تسبب الشعور بالدوخة لأن حدوثه يؤثر على عمل الخلايا الموجودة في الدماغ.
  • هبوط مستوى السكر في الدم، حيث أن هذا سيؤثر على عمل الخلايا الموجودة في الدماغ مما سيسبب الشعور بالدوار.
  • تناول بعض العلاجات الخاصة بمرض السكري، فبعض تلك العلاجات قد يرافق تناولها مجموعة من الآثار الجانبية ومن تلك الآثار الشعور بالدوخة.

أسباب أخرى

هناك جملة من الأسباب المحتملة الأخرى التي يمكن أن تقف وراء الشعور بالدوخة ومن تلك الأسباب:

  • الانخفاض في ضغط الدم والذي ينتج عنه عدم قدرة القلب على ضخ كميات كافية من الدم إلى الدماغ مما يؤدي إلى شعور الإنسان بالدوخة وقد يصل الامر إلى الإغماء عليه.
  • تعرض الأذن الداخلية للإصابة ببعض الاضطرابات كاضطراب منيير
  • الإصابة ببعض الأمراض العصبية مثل مرض شلل الرعاش
  • الإصابة بمرض فقر الدم أو الأنيميا
  • تناول بعض الأدوية
  • الجفاف
  • القلق والتوتر

أساليب الوقاية

تضم طرق الوقاية من الإصابة بالدوار أو الدوخة عند مرضى السكري ما يلي:

  • قيام المريض باتباع النظام الغذائي الذي يساعد في بقاء سكر الدم في مستواه الطبيعي وعدم تذبذبه، وتناول الأدوية التي تعين على ذلك.
  • تناول كميات كافية من الماء عند تعرض الجسم للجفاف
  • الابتعاد عن القلق والتوتر
  • الابتعاد عن العلاجات التي تسبب الدوار

التعليقات
  1. لا يوجد تعليقات حتى الأن ، بادر بكتابة تعليق جديد!

لن يتم نشر بريدك الالكتروني للعامة ، الحقول المطلوبة معلمة بالعلامة '*'

*

headache الصداع

هل مرض السكري يسبب الصداع ؟ وما أسباب شعور المريض بالصداع؟

الغثيان والقيء vomiting

هل يسبب مرض السكري القيء والغثيان ؟ ما هي الأسباب؟