اعراض انخفاض السكر في الدم والاسباب والعلاج Hypoglycemia

قد يعاني الكثير من الناس وخصوصا المصابين بمرض السكري من الانخفاضال مفاجئ في مستوى سكر الدم وهو ما يعرف ب (Hypoglycemia)، ما يؤدي إلى ظهور مجموعة من الأعراض الصعبة ومنها الدوخة والارتعاش وقد تصل إلى فقدان الوعي، لذلك نحاول في هذا المقال أن نسلط الضوء على الأسباب المحتملة وراء ذلك، والأعراض الكاملة التي ترافق هذه الحالة، وطرق العلاج المناسبة.

الأعراض

يعتبر سكر الدم في مرحلة الانخفاض عندما يصل إلى 70 أو ما دون ذلك، وهذا في العادة يرافقه مجموعة من الأعراض يمكن تقسيمها على مرحلتين: أعراض مبكرة و أخرى متأخرة.

فمن ضمن الأعراض المبكرة التي تطرأ على الإنسان حال انخفاض مستوى السكر في دمه ما يلي:

  • الدوخة
  • الشعور بالجوع
  • الارتعاش
  • شحوب الجلد
  • الشعور بالقلق والتوتر
  • الشعور بالضعف
  • الشعور بالضيق والنفور
  • التعرق
  • الصداع
  • سرعة نبضات القلب

وفي حال لم يتم تناول العلاج اللازم لذلك، فإن الأعراض ستطور وتزداد سوءاً، ما قد يؤدي إلى:

  • ضعف في التركيز
  • عدم القدرة على استخدام الأطراف بشكل جيد
  • الغيبوبة
  • خدر في منطقة الفم واللسان
  • فقدان الوعي
  • الأحلام السيئة والكوابيس

الأسباب

هناك عدداً من الأسباب المحتملة التي قد تقود إلى انخفاض مستوى السكر في الدم، وهذه الأسباب تتعلق بالمصابين بمرض السكر على وجه التحديد، ومن تلك الأسباب ما يلي:

  • النظام الغذائي، قد يلعب النظام الغذائي دوراً في التسبب بانخفاض مستوى السكر في الدم عند مرضى السكري، وهذا عادة يحدث إذا رافقه تناول كمية كبيرة من الأنسولين مقابل وجبة تحتوي على كمية قليلة من الكربوهيدرات، أو التأخر في تناول وجبة الطعام عن وقتها المعتاد، أو تناول المشروبات الكحولية على معدة فارغة.
  • الأدوية والعلاجات، قد تكون بعض الأدوية والعلاجات التي يتعاطاها المصاب بمرض السكري سبباً في انخفاض مستوى السكر في الدم، ومن تلك الأدوية الأنسولين والعلاجات التي تحتوي على السلفونيل يورياس (sulfonylureas)، والأسبرين وغيرها.
  • التمارين، قد تكون التمارين الرياضية سبباً في نقص مستوى السكر في الدم، وذلك إذا أفرط المصاب بالسكري في ممارسة تلك التمارين، لأن ذلك سيؤدي إلى إحراق كل ما يكتسبه الجسم من كربوهيدرات بسرعة ما سيسبب  نقصاً في مستوى السكر، خصوصا إذا ما رافق ذلك تناول المصاب للأنسولين.

أسباب الإصابة بنقص السكر عند غير المصابين بالسكري

إن نسبة حدوث الإنخفاض في مستوى سكر الدم عند الناس غير المصابين بالسكري أمر نادر الحدوث، وفي حال حدث، فهناك مجموعة من الأسباب التي قد تكون أدت إلى ذلك ومنها:

  • قيام البنكرياس بإفراز كمية كبيرة من الأنسولين.
  • سوء التغذية، فلو قصر الإنسان في تناول ما يلزم جسده من طعام فإن ذلك سيؤدي إلى حدوث نقص في العناصر الغذائية التي يحتاجها الجسم، ما سيؤدي إلى عدم عمل الجسم بصورة صحيحة.
  • الإصابة بمرض أديسون، وهي حالة يحدث خلالها خلل في الغدد الكظرية.
  • أمراض أخرى تؤثر على الكبد والكلى و الغدة الدرقية.

طريقة العلاج

في حال كان الإنسان الذي يعاني من تكرار انخفاض مستوى السكر في الدم مصاباً بمرض السكري، فإن ذلك قد ينذر بتناوله كميات كبيرة من الأنسولين، لذلك على المصاب أن يراجع الطبيب في هذه الحالة. وكما ذكرنا في الأعلى قد يكون السبب في انخفاض مستوى السكر هو النظام الغذائي الذي يسير عليه المريض، لذلك يُنصح المريض باستشارة الطبيب في اختيار نظام غذائي جديد.

وفي حين كان مستوى السكر في الدم منخفضاً، يمكن للمصاب أن يعالج ذلك على الفور من خلال تناول جرعة من الكربوهيدرات سريعة المفعول بكمية 15 جرام، من خلال تناول من كأس أو كأسين من عصير الفواكه أو وضع ملعقة واحدة من العسل تحت اللسان.

بعد ذلك ينبغي على المصاب أن يتفقد مستوى السكر في دمه، فإذا بقي منخفضاً، أي تحت ال 70، عندها بنبغي عليه أن يكرر الجرعة إلى أن يعود السكر إلى مستواه الطبيعي.

أما إذا كان الإنسان يعاني من نقص حاد في مستوى السكر و وصل به الحال إلى درجة فقدان الوعي أو الغيبوبة، عندها يحتاج أن يُنقل إلى المستشفى ليأخذ حقنة من هرمون الجلوكاجون glucagon ، حيث ستعمل هذه الحقنة على رفع مستوى السكر في الدم.


التعليقات
  1. لا يوجد تعليقات حتى الأن ، بادر بكتابة تعليق جديد!

لن يتم نشر بريدك الالكتروني للعامة ، الحقول المطلوبة معلمة بالعلامة '*'

*

diabetes default image

اسباب هبوط وانخفاض السكر المفاجئ لغير مرضى السكر Hypoglycaemia

ماذا افعل عندما ينخفض السكر بشكل مفاجئ في الدم

ماذا افعل عندما ينخفض السكر بشكل مفاجئ في الدم