مرض السكري والبرتقال Orange، هل البرتقال مناسب لمرضى السكري؟

عند إصابة الإنسان بمرض السكري تصبح البنكرياس غير قادرة على إنتاج كميات كافية من هرمون الأنسولين الذي يعمل على تنظيم مستوى سكر الدم ويساعد الخلايا في الحصول على السكر لتحوله إلى طاقة تساعدها على النمو أو لتقوم بتخزينه إلى حين الحاجة إليه. عدم قدرة البنكرياس على إنتاج الكميات الكافية من الأنسولين هو ما يعطي سكر الدم الفرصة للإرتفاع عند تناول المريض للأطعمة والمشروبات التي تحتوي على نسب عالية من الكربوهيدرات بما فيها السكر، مما يترتب عليه معانة المريض من عددٍ من الأعراض تضم عموماً إفراز الجسم نسبة عالية من العرق والعطش والجوع الشديد وحالة من الإرهاق وصعوبة التئام الجروح وارتعاش الأطراف وغيرها، فضلاً عن احتمالية تسبب الارتفاع المتواصل في السكر في إصابة المريض بمضاعفات مرضية تهدد حياته ومنها أمراض القلب والجلطات الدماغية وأمراض العين والجلد.

مرض السكري والبرتقال Orange

ورغم ما توصل إليه العلم من اكتشافات واختراعات إلا أنه لم يتمكن بعد من التوصل إلى علاج شافٍ يمكنه القضاء على مرض السكري تماماً، إلا أن العلماء توصلوا إلى مجموعة من العلاجات والطرق التي يمكن أن تساعد المريض في التعايش مع المرض وتجنب المخاطر المحتملة التي قد تنجم عنه.

ومن الطرق التي رأى الأطباء بضرورة إتباعها للإسهام في بقاء سكر الدم في مستواه الطبيعي إتباع النظام الغذائي الصحي والمتوازن، فهناك من الأطعمة التي تحتوي على السكر إلا أنها لا تعمل على رفع مستواه في الدم، فتزود الجسم بالطاقة مع الحفاظ على استقرار حالته الصحية، فهل يمكن أن يكون البرتقال من تلك الأطعمة؟

مرض السكري والبرتقال

يأتي البرتقال ضمن الفواكه التي يوصي الأطباء مرضى السكري بتناولها وذلك لفوائد هذه الثمرة الكثيرة إلى جانب عدم تأثر مستوى سكر الدم بها، فرغم احتواء البرتقال على السكر إلا أنه لا يسبب الارتفاع في مستوى سكر الدم لكونه من المصادر الغنية بالألياف المذابة والتي تعمل على إبطاء عجلة هضم السكر الذي يحصل عليه الجسم من الطعام وتساهم في بقائه في مستواه الطبيعي حيث تحول دون ارتفاعه.

ومن ما يدعم هذا القول أيضاً انخفاض المؤشر الجلاسيمي للبرتقال حيث يصل إلى 40 ، وهذا يعني انخفاض احتمالية ارتفاع سكر الدم عند تناول البرتقال، ومن الجدير ذكره أن المؤشر الجلاسيمي هو بمثابة جهاز يُستخدم في قياس مدى الأثر المتوقع على مستوى سكر الدم الناتج عن تناول الأطعمة التي تحتوي على الكربوهيدرات بما فيها السكر.

ولا تقتصر فوائد البرتقال على ذلك، فمن فوائده الأخرى أيضاً ما يلي:

  • يضم البرتقال الكثير من العناصر الغذائية الضرورية للجسم ومنها فيتامين C وA وB والمغنيسيوم و الكالسيوم والمنغنيز والبوتاسيوم.
  • يساعد البرتقال في تقوية جهاز المناعة.
  • يقلل من خطر الإصابة بالجلطات الدماغية عند النساء.
  • يحمي الإنسان من الإصابة بالجلطات القلبية.
  • يساعد في حماية الأطفال من الإصابة بسرطان الدم
  • يساهم في وقاية جلد الإنسان من التلف
  • يقي الإنسان من الإصابة بأمراض الكلية
  • يعمل على خفض مستوى الكوليسترول في الجسم
  • يعزز مناعة الإنسان أمام الأمراض الفيروسية كالأنفلونزا
  • يساعد في التخلص من الإمساك
  • يحافظ على صحة العين

طريقة تناول البرتقال

ينصح بتناول البرتقال في صورته الطبيعية أو عصره وتناوله كباقي المشروبات، ولكن ينبغي الحذر من إضافة سكر الطعام إلى ذلك العصير أو تناول عصير البرتقال الصناعي فهذا سيؤدي إلى ذهاب الفائدة المرجوة منه وسوف يعمل على ارتفاع مستويات السكر في الدم.


التعليقات
  1. لا يوجد تعليقات حتى الأن ، بادر بكتابة تعليق جديد!

لن يتم نشر بريدك الالكتروني للعامة ، الحقول المطلوبة معلمة بالعلامة '*'

*

مرض السكري والتوت Berries

مرض السكري والتوت Berries ، ما هي فوائد التوت بانواعه لمرضى السكري؟

مرض السكري وفاكهة الكيوي Kiwi

مرض السكري وفاكهة الكيوي Kiwi ، ما هي فوائد الكيوي لمرضى السكري ؟